> >

الدورات التحفيزية

طباعة
PDF

ان تواجد المحاضرين التحفيزيين هو ضرورة ملحة في العصر التقني الذي نعيش فيه، حيث يحتاج الناس الى دعم معنوي من المحيط الخارجي.

لماذا نحتاج الى المحاضر التحفيزي؟

يعتبر التحفيز إحدى أدوات برمجة مهارات الإنسان. فأصبحت الحياة الآن مليئة بالأعمال، وانشغالات الناس بأمور كثيرة تلهيهم حتى للقيام بأمور خاصة بهم فعليا، الأمر الذي يزيد من التوتر والضغوطات. لذا حاجتنا للطاقة التي تحفزنا وتعود بنا الى حياتنا الطبيعية أصبح أمر مطلوب، فالتوتر والضغط الشديد يعد جزءا من عملنا.
لعلمنا بان المواضيع المقدمة في الدورة التحفيزية واضحة ومتعددة، فان معيار تقدم محاضرين ذوي خبرة في تقديم هذه الدورات، حيث أنهم الوحيدون القادرون على تقديم الرسالة والمواضيع التي تغطي حاجة العميل.

في هذه الفترة نجد الكثير من الشركات تعتمد في عملها على هذه الدورات، فان استمرارية مثل هذه الدورات لها فائدة عظيمة في التقليل من ضغط العمل لدى الموظفين، وذلك من خلال الأسلوب الذي يتبعه المحاضر في إبداع أفكاركم، والتوجه بكم الى نمط مختلف من الحياة.  
دوراتنا التحفيزية تراعي الخصوصية في الحديث اذا احتاج الأمر لذلك، فعندما تجدون أنفسكم غير قادرين على استيعاب او إيجاد حل لاستفساراتكم، يمكنكم حينئذ أن تتجهوا الى محاضرينا. فلقد غيرت هذه الدورات التحفيزية نمط حياة الكثيرون. يعتبر التحفيز إحدى أدوات برمجة مهارات الإنسان. فأصبحت الحياة الآن مليئة بالأعمال، وانشغالات الناس بأمور كثيرة تلهيهم حتى للقيام بأمور خاصة بهم فعليا، الأمر الذي يزيد من التوتر والضغوطات. لذا حاجتنا للطاقة التي تحفزنا وتعود بنا الى حياتنا الطبيعية أصبح أمر مطلوب، فالتوتر والضغط الشديد يعد جزءا من عملنا.
لعلمنا بان المواضيع المقدمة في الدورة التحفيزية واضحة ومتعددة، فان معيار تقدم محاضرين ذوي خبرة في تقديم هذه الدورات، حيث أنهم الوحيدون القادرون على تقديم الرسالة والمواضيع التي تغطي حاجة العميل.

المحاضر التحفيزي هو عبارة عن أداة إدارية يعمل على تحسين البيئة التي تعملون بها بالشكل الصحيح. والدليل هو التأثير الداخلي الذي يحدثه المحاضر مع العملاء في إحداث التغيير الحقيقي من خلال الكلام المقنع والمؤثر. فان وراء كل مدير ناجح في عمله حدث مهم صنع ذلك العمل، لذا المحاضرون هم الذين يحدثون مثل ذلك الحدث، فهم يحافظون على بقاء الموظفين في أعمالهم  ويشجعوهم الى الوصول الى مستوى الحرفية في الأداء والعمل للارتقاء بهم الى مناصب أعلى.   في هذه الفترة نجد الكثير من الشركات تعتمد في عملها على هذه الدورات، فان استمرارية مثل هذه الدورات لها فائدة عظيمة في التقليل من ضغط العمل لدى الموظفين، وذلك من خلال الأسلوب الذي يتبعه المحاضر في إبداع أفكاركم، والتوجه بكم الى نمط مختلف من الحياة. 
دوراتنا التحفيزية تراعي الخصوصية في الحديث اذا احتاج الأمر لذلك، فعندما تجدون أنفسكم غير قادرين على استيعاب او إيجاد حل لاستفساراتكم، يمكنكم حينئذ أن تتجهوا الى محاضرينا. فلقد غيرت هذه الدورات التحفيزية نمط حياة الكثيرون. يعتبر التحفيز إحدى أدوات برمجة مهارات الإنسان. فأصبحت الحياة الآن مليئة بالأعمال، وانشغالات الناس بأمور كثيرة تلهيهم حتى للقيام بأمور خاصة بهم فعليا، الأمر الذي يزيد من التوتر والضغوطات. لذا حاجتنا للطاقة التي تحفزنا وتعود بنا الى حياتنا الطبيعية أصبح أمر مطلوب، فالتوتر والضغط الشديد يعد جزءا من عملنا.
لعلمنا بان المواضيع المقدمة في الدورة التحفيزية واضحة ومتعددة، فان معيار تقدم محاضرين ذوي خبرة في تقديم هذه الدورات، حيث أنهم الوحيدون القادرون على تقديم الرسالة والمواضيع التي تغطي حاجة العميل.

و مؤخرا، نحن هنا بكادرنا التدريبي من المحاضرين والموجهين ذوي الخبرة الطويلة في هذا المجال، من اجل مساعدتكم وتوجيهكم الى طريق النجاح.

ما هي المواضيع التي تطرحها الدورات التحفيزية؟

يسعى محاضرونا دائما الى تحفيز  والهام المستمع بمواضيع هو بحاجة ماسة إليها. ففي مجال الأعمال والتجارة، يعملون على:
1.التواصل الفعال مع إستراتيجية الشركة.
2.مساعدة الموظفين على رؤية المستقبل بتفاؤل.
3.خلق روح التعاون والعمل كفريق واحد.

الدورات التحفيزية التي يعقدها بيت معيار للتدريب عبارة عن أداة روحية تؤثر ايجابيا على أصحاب العمل والموظفين.  لذا فان الاستماع الى دوراتنا التحفيزية يمكنها فعلا من تغيير أدائكم في العمل الى الأفضل. فنحن هنا من اجل الرقي بكم الى أعلى مستويات النجاح والتفوق في الأداء والخدمة.
هذه الدورات مجهزة بكافة مستلزمات التدريب الخاصة بها، من الموقع والأدوات التعليمية والمواضيع المختلفة...الخ.

 

 

المحاضر التحفيزي هو عبارة عن أداة إدارية يعمل على تحسين البيئة التي تعملون بها بالشكل الصحيح. والدليل هو التأثير الداخلي الذي يحدثه المحاضر مع العملاء في إحداث التغيير الحقيقي من خلال الكلام المقنع والمؤثر. فان وراء كل مدير ناجح في عمله حدث مهم صنع ذلك العمل، لذا المحاضرون هم الذين يحدثون مثل ذلك الحدث، فهم يحافظون على بقاء الموظفين في أعمالهم ويشجعوهم الى الوصول الى مستوى الحرفية في الأداء والعمل للارتقاء بهم الى مناصب أعلى.